THE NATIONAL PHOENICIAN GRAND LODGE

Le Rite Ecossais Ancien et Accept�

How Does One Become a Mason?

 


How Does One Become a Mason?

 


                                                


 

 


        REQUIREMENTS
       FOR MEMBERSHIP

 

HOW TO BECOME A MEMBER

To become a Freemason you must:

  • Be a man at least 21 years of age
  • Be of good moral character
  • Have a personal belief in a Supreme Being (the definition of a Supreme Being is up to you)
  • Decide to become a Mason of "your own free will and accord"
  • Be loyal to your country
  • Dedicated to providing for your own family
  • Have a sincere determination to conduct yourself in a manner that will earn the respect and trust of others
  • Possess a desire to help others through community service and universal benevolence

 

                                                  

     

Follow these steps to become a member:

  • Talk with someone you know who is a member of the Fraternity
  • If you do not know anyone who is a Mason, just contact a lodge in your neighborhood
  • Masons do not solicit for members. You'll need to express your personal interest in joining the Fraternity
  • Complete a petition for membership and return it to your local lodge with your degree fees
  • Three members will meet with you to answer your questions
  • Your petition will be presented for secret ballot. If accepted, you will be notified to appear to receive the first of three Degrees of Masonry

 

 

Famous Masons 

 

Many famous men throughout history were members of Masonic Lodges.
A few of them were:

COMPOSERS: Irving Berlin, George M. Cohan, Wolfgang Amadeus Mozart, John Phillip Sousa, Richard Wagner, Franz Joseph Haydn, Franz Listz, and many others.

ENTERTAINERS: John Wayne, Gene Autry, Ernest Borgnine, Joe E. Brown, Bob Burns, Eddie Cantor, Charles D. Coburn, William F. "Buffalo Bill" Cody, Donald Crisp, Cecil B. DeMille, Richard Dix, Douglas Fairbanks Sr., W.C. Fields, Clark Gable, Arthur Godfrey, David W. Griffith, Oliver Hardy, Jean Hersholt, Harry Houdini, Al Jolson, Charles "Buck" Jones, Harry Kellar, Harold C. Lloyd, Tom Mix, Dick Powell, Will Rogers, Charles S. "Tom Thumb" Stratton, Richard B. "Red" Skelton, Paul Whiteman, Ed Wynn, Darryl Zanuck and many others.

SCULPTORS: Gutzon Borglum and his son, Lincoln Borglum (together carved Mt. Rushmore National Memorial), Johann G. Schadow (Prussian Court Sculptor) J. Otto Schweizer and many others.

WRITERS: Robert Burns, Samuel L. Clemens (Mark Twain), Sir Arthur Conan Doyle (Author of Sherlock Holmes), Edward Gibbon (Decline and Fall of the Roman Empire), Edgar A. Guest, Rudyard Kipling, Alexander Pope, Sir Walter Scott, Jonathan Swift, Lowell Thomas, Voltair, Wolfgang von Goethe, Friedrich Schiller and many others.

BUSINESS LEADERS: John Jacob Astor (financier), Lloyd Balfour (Jewelry), Lawrence Bell (Bell Aircraft Corp.), William H. Dow (Dow Chemical Co.), Henry Ford, Alfred Fuller (Fuller Brush), King C. Gillett (Gillett Razor Co.), Sir Thomas Lipton (tea), Fredrick Maytag, Andrew W. Mellon (banker), James C. Penny, George Pullman, David Sarnoff (father of T.V.), Leland Stanford (railroads - Stanford Univ.) and many others.

MILITARY LEADERS: Generals John J. Pershing, George Marshall, Douglas MacArthur, Joseph Stillwell, Johnathon Wainwright, Curtis E. LaMay, Omar N. Bradley, Henry H. "Hap" Arnold, Claire L. Chenault, Mark Clark, James Doolittle, Admirals David G. Farragut (First Admiral of the U.S. Navy), Ernest J. King, Richard Byrd and many others.

UNITED STATES PATRIOTS: Francis Scott Key (wrote our National Anthem), Ralph Bellamy (wrote our Pledge of Allegiance), Paul Revere, John Paul Jones, Benjamin Franklin, John Hancock, Patrick Henry and many others.

UNITED STATES POLITICIANS: Thomas Dewey, Everett Dirksen, Fiorello H. LaGuardia, John Marshall, Barry Goldwater, Hubert Humphrey, Robert Dole, Jack Kemp and others.

UNITED STATES PRESIDENTS: George Washington, James Monroe, Andrew Jackson, James Polk, James Buchanan, Andrew Johnson, James Garfield, William McKinley, Theodore Roosevelt, William H. Taft, Warren G. Harding, Franklin D. Roosevelt, Harry S. Truman and Gerald Ford.

WORLD LEADERS: Emilio Aguinaldo (Phillippine Patriot and General), Miguel Aleman (Mexican President 1947-52), Eduard Benes (President of Czechoslovakia 1939-48), Sveinn Bjornsson (1st President of Iceland), Simon Bolivar ("George Washington of S. America") Napoleon Bonaparte (and his four brothers), King Charles XIII (King of Sweden 1748-1818), Sir Winston Churchill, Randolph Churchill, King Edward VII and King Edward VIII (Kings of England, 1901-10 & 36, respectively), Francis II (Holy Roman Emperor, 1768-1806), Frederick the Great (King of Prussia 1740-86), George I & George II (Kings of Greece, 1845-1913 & 1922-47), George IV & George VI (Kings of England 1760-1820 & 1820-30), Gustavus VI Adolphus (King of Sweden 1792-1809), Kamehemeha IV and Kemehemeha V (Kings of Hawaii (1854-63 & 1863-72) Leopold I (King of Belgium (1831-65), Peter the Great (Emperor of Russia 1689-1725), William I (King of Prussia 1861-88), William II (King of the Netherlands (1792-1849), William IV (King of England (1830-37) and many others.

RELIGIOUS LEADERS: James C. Baker (Bishop, Methodist Church, organized first Wesley Foundation in U.S.), Hosea Ballou (Founder, Universalist Church), Robert E. B. Baylor (Baptist clergyman, founder of Baylor University), Preston Bradley (founder of the Peoples Church), Father Francisco Calvo (Catholic Priest who started Freemasonry in Costa Rica in 1865), Hugh I. Evans (National head of the Presbyterian Church, U.S.A.), Most Reverend Geoffrey F. Fisher (former Archbishop of Canterbury), Eugene M. Frank (Methodist Bishop), Reverend Dr. Norman Vincent Peale (Methodist Episcopal minister and author) Titus Low (President of Methodist Council of Bishops), Thomas Starr King, Swami Vivekananda and many others.

ASTRONAUTS: Ed Aldrin, Neil Armstrong, Gordon Cooper, Don Eisle, Virgil Grissom, Ed Michell, Tom Stafford, Fred Haise, and Wally Shirra.

EXPLORERS: Hiram Bingham (Discoverer of Machu Picchu), James Bruce (Discoverer of the source of the Blue Nile), Adm. Richard E. Byrd, Christopher "Kit" Carson, William Clark; Merriwether Lewis, and Robert E. Peary.

INVENTORS AND SCIENTISTS: Samuel Colt (firearms), Sir Alexander Fleming (penicillin), Edward Jenner (vaccination) Simon Lake (first practical submarine), John L. McAdam (Macadamized roads), Luther Burbank and many others.

SPORTS: Grover C. Alexander, Cy Young, Jack Dempsey, Arnold Palmer, Tyrus R. "Ty" Cobb, Carl O. Hubbell, Christopher "Christy" Mathewson, Mordecai P.C. Brown, Gordon "Mickey" Corchran, Avery Brundage, Albert "Happy" Chandler, Branch Rickey, Knute Rockne and many others.

YOUTH ORGANIZATION FOUNDERS: Daniel Carter Beard (Boy Scouts), Frank S. Land (International Order of DeMolay), William Mark Sexson (International Order of Rainbow for Girls)                  

                                                       

 

      الماسونيه - تعريف - لمحه تاريخيه

 

البنّائية فنّ ملوكي - ART  ROYAL

 

   

البنّائيّة فن ومعرفة، إستنادًا إلى المعطيات، والقوانين، والمعارف المنقولة، إلى البنائين الأحرار،      فكل بنّاء حر، فنّان ملهم، وحجر في هيكل الإنسان الكامل.

فنّ لأنها تبحث في جوهر الكون، وتفاصيله حتى أدقها.

فنّ لأنها من المبدع بدأت وإليه أَوبتها،

فنّ ملكيّ   ART  ROYAL

ومعرفة لأنها تسمو بصاحبها، من درك المحسوس والملموس إلى رحاب المأنوس.

ومعرفة لأنها تتعب العاملين لها والعمل مضنٍ.

 

فالمعرفة هي الحياة التي عبرت من جحيم الجهل، والخوف، والقلق، والظلم، والتعسف، وإنطلقت نحو العلم، والإطمئنان، والسكينة، والعدل، والرأفة، وغيَّرت تقاليد رثة بالية بمفاهيم متطورة   متماسكة ، فخرجت بالإنسان الأول من كهف الحذر والخوف من حيوانٍ مفترسٍ وغائلة الطبيعة، من مغاور الأمس إلى قصور اليوم وقد حملت مغاور وقصور في بيان معانيها، فكم من مغارة حفظت نقوش ورسوم وفن الإنسان البدائي وكم من قصرٍ قصَّر في حفظ ما توصل إليه الأَولين وأفقد الطبيعة روعة بدائيتها.

 

والبنائية فن ملوكي ليس لإنحصارها بالملوك والسلاطين وذوي الوجاهة والمقامات، فكم من ملك متعسفٍ جاهلٍ إستملك ولم يملك وكم من سلطان تسلطن وتسلط، وكم من مقام ما إستقام فتجبَّر، وإن إستعرضنا ما بين أيدينا من مراجع تاريخية مجردة وسلخنا عنها الزيف والدجل نجد إن الذين حافظوا على الفن الملوكي هم الرعايا وليس الملوك وهم المواطنين وليس المسؤولين. وعلى سبيل المثال نستعرض من خلال الذاكرة إن الدروع والأوسمة والسيوف من صنع الإنسان المتفوق في محترفه وليس من صنع البلاط. ولا يغربَّن عن البال بعض الملوك الذين ساهموا في نشر ودم العلم والمعرفة التي تفجرت من نفوس البشرية ولكن فضلهم فضل الحقل على الينبوع. 

 

 

♦ لمحة تاريخيـة

       

إختلفت الآرآء حول بداية البنائية الحرة، بسب عدم توفر المصادر والمراجع الخطية، وتعاليمها وما تشمل من طقوس ورموز كانت تنقل مشافهة وبسرية بين الأعضاء القدماء والمقبولين، مما خلق حول هذه الحركة الأساطير والقصص العديدة، منذ تاريخ نشأتها إلى بداية مرحلتها الجديدة عام 1717.

منهم من نسب بدايتها إلى آدم أو شيت، تاليًا إلى بداية البشرية الرمزية المقدرة بـ 4000 سنة قبل المسيح مما خلط بين حقيقة بدايتها والأُسطورة.

ومنهم من نسب بدايتها إلى الجمعيات ذات الأسرار القديمة، كجمعيات الشرق الأقصى والهند وإيران مرورًا بالفراعنة وسكان ما بين النهرين والكنعانيين … .

ومنهم قائل إن البنائية بدأت مع أول بنَّاء وضع حجر على حجر.

ومهما أختلفت الآراء حول البداية تبقى حقيقة واحدة وهي إن البنائية الحديثة الرمزية إرتكزت على البنائية العملية التي كان لها الدور الكبير في بناء القلاع والقصور والكاتدراليات، وهذا ما أبرزته      " مخطوطات ريجيوس " Manuscrit REGIUS   عام 1390 ومخطوطات كوك        Manuscrit COOKE   عام 1400.

إن عبارة " بنَّاء حرّ "  " Free Mason " بالإنكليزية أو " Franc- Maçon ou Maçon Libre  " بالإفرنسية بدأت بالظهور منذ عام 1376 . وكانت تطلق على بنائي العصور الوسطى الذين كانوا ينتقلون من ورشة ( Chantier  ) بناء إلى أُخرى.

وصولاً إلى التاريخ الرسمي المعتمد كبداية للبنائية الحديثة مع ولادة إتحاد المحافل الكبرى البريطانية في لندن بتاريخ 17 / 6 / 1717  بإسم  " أخوية البنائين  المقبولين الجزيلي الإحترام    La trés Respectable Fraternité des Maçons Acceptés  " التي تحولت سريعًا إلى " المحفل الأكبر للندن ووستمنستر " ثم " المحفل الأكبر البريطاني     Grande Log d'Angleterre  "،  والذي أعتمد عام 1723 الدستور الذي نظمه جيمس أندرسون.

هذا الدستور حيث أصبح فيما بعد دستورًا معتمدًا  في محافل البنائين الأحرار في العالم.

 

 

 

الدستور العـام

 

نُظمت البنّائيّة بنظام موحد عام 1723 بموجب دستور " أندرسن " وتعمل جميع الشروق        والمحافل الكبرى في العالم بمقتضى هذا الدستور.

   الشروق في العالم، والمحافل الكبرى كلها، والبنائين الأحرار جميعهم يعتبرون نص الواجبات القديمة قانون أساس لهم، يتقيدون بهذه العادات رغم تنوع الشروق والمحافل  في العالم،ورغم تعدد المحافل التي تتألف منها، رغم الإتجاهات الخاصة للإخوة من الأجناس  والتابعيات والمعتقدات والمواقف العالمية كافةً. ويتعارف  البنائين الأحرار  فيما بينهم كأخوة بسهولة.

هذه القواعد التقليدية هي ما تشد أزرنا. وهي قواعد أخلاقية وعملية تعنى في خطوطها العريضة الشروق والمحافل وتلزم كل الأخوة التقيد بالأوامر الأخلاقية التي لا تمس. هذه القواعد  ترعى الإطار الجدي البنائي والذي هو الصلة المستمرة للحقيقة والعدالة والحامي من أي خلاف    ديني أو سياسي. هذه القواعد تتيح للبنائين الأحرار إشادة هذا المجمع حيث نجتمع متآخين،  ودون أخويتنا نبقى متنافرين متفرقين لا يجمعنا مجمع.

   لقد قرر المحفل الأكبر الفرنسي من خلال إعلان شرائعه لسنة النور 5967  إن الغاية من وضع نصوص الموجبات في رأس دساتيره الخاصة، لفرض إحترام وتطبيق العادات البنائية، النورانية.